2014/09/17

أمريكي يتحدى الجاذبية بواسطة الصخور!

لا شيء يربط بين الصخور في الصور التالية، فقط "صمغ الجاذبية"، وهذا عنوان أعمال الفنان الأمريكي ميشيل جراب، الذي قضى السنوات الأخيرة في التدرب على فن موزانة الصخور فوق بعضها البعض.


ويقول جراب وفقا لموقع اخبار 24 الإماراتي: "في جلسات التأمل تطور فضولي المتواضع إلى ما يشبه الطقس العلاجي، بين العقل والتصميم الفن، أعطتني الصخور والأحجار بأحجامها وأشكالها فهماً خاصاً للحياة".
ويعتبر جراب اليوم أستاذاً في فن موازنة الصخور، وتنتشر اليوم مجموعته الفوتوغرافية حول العالم، ويعقد ورشات تدريبية للراغبين بتعلم هذا الفن وتخليده في صور.
ويؤكد جراب ألا خدع في أعماله المدهشة التالية، وأنها كلها من الطبيعة فقط.
ويجد جراب بقدرته العالية على التأمل والتركيز رابطاً ما بين كل صخرة وأخرى ليشكل هذه الأعمال المذهلة من الصخور التي تتوزان وبعضها البعض بشكل لا يصدق أحياناً، وكأنها تتجاهل الجاذبية.
ويقول جراب: "الجاذبية هي الصمغ الذي يربط بينها، علي فقط وضعه في مكان صحيح".



















ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق