2014/10/18

بالصور: أميركية تدخل موسوعة غينيس كأسوأ جسم في العالم

سيدة أميركية تنجح في دخول في موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية، كصاحبة أسوأ جسم في العالم.



رغم أن النساء عادة ما تلجأن للحصول على جسم مثالي ورشيق فإن الأميركية "ميكايل روفينيللي" قررت السباحة عكس التيار وامتلاك جسم ضخم يمكنها من الدخول لموسوعة "غينيس" 

وتمتلك "ميكايل" محيط أرداف 2.5 متراً ويبلغ وزنها 190 كلغم، علما بأن طولها لا يتجاوز 162 سنتيمتراً.

يذكر أن حصول "ميكايل" (40 عاما) على ذلك الجسم جعلها في حاجة طوال الوقت إلى حجز مقعدين سواء في الطائرة أو السينما أو حتي المنزل، وتستهلك حوالى 3 آلاف سعرة حرارية في اليوم الواحد، وهو مايفوق المعدل الطبيعي للإنسان بنحو 500 ضعف.

وقد كانت "ميكايل" في العشرينيات من عمرها، تتمتع بقياسات طبيعية غير أن زواجها وإنجابها لـ4 أطفال، قد تسبب في تضخم جسمها بشكل مخيف، وهي الآن تحتفل مع أسرتها بدخولها موسوعة غينيس للأرقام القياسية.







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق