2014/10/27

واخيرا السيارة الطائرة واقع وليس خيال تعرض للبيع!

السيارة الطائرة تكنولوجيا جديدة غير معقولة تسمح للسائقين بالهروب من الاختناقات المرورية، والطيران في السماء خاصة أنها مزودة بمقعدين للركاب، وتستطيع الإقلاع والهبوط في أي مطار، وفقًا لشركة "سلوفاكي" المصنعة لها.


وعُرضت السيارة الطائرة التي تحمل اسم "أيروموبيل 2.5" أو AeroMobil 2.5 لأول مرة في معرض الطيران الذي عقد في مونتريال، حيث تم الكشف عن الاختراع الهجين ما بين السيارة والطائرة، والتي تصل سرعتها القصوى إلى 99 ميل في الساعة في وضع القيادة الأرضية، أما في وضع الطائرة فتصل سرعتها إلى 124 ميل في الساعة.

النموذج الأول هو جزء من مشروع مازال قيد التطوير قام به فريق "أيروموبيل" بقيادة المؤسسين "ستيفان كلاين" و"جوراك فاكوليك" اللذان يقيمان في براتيسلافا في سلوفاكيا.

وقد تم تطوير السيارة منذ عام 1990 حيث كان أول نموذج غريبًا جدًا، وكان مليئًا بمشاكل في الاستخدام بانتظام، لكن تم إدخال التحسينات لتصبح جزءًا لا يتجزأ من حركة المرور على الطرق العادية، وكانت ردود الفعل إيجابية جدًّا من قبل الخبراء في صناعة إلكترونيات الطيران الذين أعربوا عن تقديرهم للتصميم والتفوق التقني للهيكل.

صممت السيارة لتعمل بوقود الروتاكس 912، ومحرك يو إل إس ulsK ، كما ويمكن ركن السيارة في أي مرآب، وتم استخدام مواد صلبة خفيفة الوزن وطلاء الكربون في صناعة الهيكل، وحينما تتحول للطيران يزيد عرضها إلى ثمانية أمتار، وبطول ستة أمتار لاستيعاب شخصين، فهي مزودة بجناحين قابلين للطي، وتزن 450 كيلوجرام، وسرعة الإقلاع تصل إلى 90 ميل في الساعة، و430 كيلومتر حينما تكون في وضع الطيران.









ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق