2015/09/05

طفل في الخامسة يبهر العالم باناقته ويتحول لايوقنة للموضة!

 بدأ الأمر بصور عائلية على "إنستغرام" وسرعان ما أصبح نجماً للموضة رغم إنه لا يزال طفلاً.

 أدت صور الطفل "ألونسو ماتيو" (5 أعوام) المميزة وهو يرتدي ملابس أنيقة ويبدو فيها شكله ذو كاريزما، إلى تحوله إلى أيقونة للموضة، خاصة مع استجابته الرائعة للكاميرا .
الطفل الصغير يرتدي بدلات ومعاطف وقمصان أنيقة من أشهر العلامات التجارية تجعله يبدو مثل رجل صغير، لتنتشر صورته سريعاً بين مستخدمي الإنترنت.

ورغم إعجاب البعض بأناقته فإن العديد يرى أن في الأمر مبالغة بالنسبة لطفل صغير، إلا أن والدته، "لويزا فيرنانادا"، التي تعمل كمنسقة ملابس، نفت تماماً أنها تجبر ابنها على القيام بذلك.
وقد ذكرت والدته أن حبه للملابس بدأ في سن الـ3 أو تقريباً الـ4 حيث بدأ يطالبها بارتداء ربطة عنق وبدلات، فيما بدأ مسيرته كنجم على الإنترنت بعدما قامت والدته برفع صورته على موقع "إنستغرام" حيث حصلت على العديد من ردود الفعل الإيجابية ما شجعها على رفع المزيد من الصور وحالياً يملك حسابه على الموقع 130 ألف متابع.
وذكر الطفل أنه يحب ارتداء الملابس والأحذية الرياضية ونظارات الشمس مثل والده، ولإيجاد الملابس المناسبة يقوم بالتسوق مع والديه في أشهر المتاجر مثل "دولتشي وغابانا" و"جوتشي" و"ديور" وعدة متاجر شهيرة أخرى .
وتضيف والدته أنه كل يوم صباحاً، قبل توجهه إلى المدرسة، تدخل معه خزانة الملابس حيث يقومون باختيار الملابس التي يقرر "ألونسو" ارتدائها بإرادته، مع الاستماع لنصائح والدته، وقد حصل الطفل على شهرة كبيرة حتى أنه يوجد معجبين ينتظرونه خارج المنزل لالتقاط صور له.














ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق